الافضل في المدينة

احذر أن تعرض نفسك لغرامة مالية 500 ألف درهم بهذا السلوك !!

مخالفة التزاحم والتقاط الصور في مواقع الحوادث

عين دبي – حول المدينة

احذر من التزاحم والتقاط الصور في مواقع الحوادث، فهذه مخالفة يعاقب عليها القانون الإماراتي.يعتبر التقاط الصور في مواقع الحوادث ظاهرة اجتماعية سلبية تؤخر عمل الدوريات المرورية وسيارات الإسعاف والدفاع المدني وهذا قد يؤدي ذلك إلى تدهور حالة الضحية أو قد يؤدي إلى الوفاة .

مواقع الحوادث
مواقع الحوادث

وللتخلص من هذه الظاهرة تم فرض عقوبات صارمة وفقاً لقانون الجرائم الإلكترونية في دولة الإمارات رقم 5 لعام 2012، المادة رقم 21، التي تنص على أن أي شخص يستخدم جهازًا إلكترونيًا يغزو خصوصية شخص ما، يعرض نفسه إلى غرامة مالية تتراوح بين 150.000 درهم إلى 500000 درهم، وما يصل إلى ستة أشهر في السجن .


وأطلقت مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية، وإدارة الإعلام الأمني بقطاع شؤون القيادة، بالتعاون مع (دو) حملة توعوية تحت شعار “شارك بوعي” تهدف من خلالها الى التوعية بأن التجمهر عند الحوادث سلوك غير حضاري ويعرض حياتهم وحياة الآخرين للخطر و ستستمر الحملة الى نهاية شهر أكتوبر 2018.

التزاحم والتقاط الصور في مواقع الحوادث
التزاحم والتقاط الصور في مواقع الحوادث

وحسب العميد خليفة محمد الخييلي، مدير مديرية المرور والدوريات، بقطاع العمليات المركزية فإن هذه الظاهرة من الظواهر الاجتماعية السلبية في مواقع الحوادث، والتي تسهم في تفاقم الإصابات أو وقوع الوفيات، حيث يتسبب هذا التجمهر في تعطيل وصول دوريات المرور، وسيارات الإسعاف والدفاع المدني وعدم إعطائها الأولوية في المرور.

وكانت دو قد أطلقت مؤخراً حملتها الثانية من رسائل الخدمة المجتمعية شارك بوعي تحت عنوان لو كانت معاناتك، هل كنت ستشاركها؟ وذلك بهدف إلهام حوارات بناءة حول أهمية المشاركة المسؤولة للمنشورات وتعزيز السلوكيات الأخلاقية على الإنترنت. وتوفر  حملة شارك بوعي منصة مميزة لطرح حوارات بناءة حول أهمية تعزيز السلوك الأخلاقي على الإنترنت من خلال قنواتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

مقالات قد تعجبك

زر الذهاب إلى الأعلى