سفراء السعادة

القصة الملهمة للاعب الدراجات الهوائية الإماراتي عبدالله سالم البلوشي

تعرض لحادث أليم خلال سنة 2012

عين دبي – شخصيات

عبدالله سالم البلوشي هو لاعب دراجة هوائية تعرض لحادث أليم خلال سنة 2012 و إختفى عن الساحة الدولية الرياضية , وها هو يعود مجدداً خلال سنة 2019 .


وفي خطوة لا تصدق قام الاعب عبد الله بحجز مكانه للمنافسة بجانب رياضيون من أنحاء العالم ضمن الألعاب البارالمبية .

طبعا هذه لييست اول بطولة يشارك فيها بعد الإصابة بل وسبق أن احتل المركز الأول في سباق ند الشبا كما أنه شارك في العديد من السباقات البارالمبية حول العالم وهو الان يلعب في الفريق الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

بدأ عبدالله هذه الرياضة وهو في الثانية عشر من عمره فقط، حيث بدأ مع النادي الأهلي في عام 2004، وحقق في مسيلاته قبل الإصابة العديد من النجاحات أبرزها

  • مثل دولة الإمارات العربية المتحدة في المنتخب الوطني.
  • حصل على الميدالية البرونزية في تجربة الفريق في البطولة العربية 2009
  • أصبح أول لاعب إماراتي يشارك في بطولة آسيا والتي عقدت في دولة الإمارات العربية المتحدة
  • وصل إلى فئة النخبة في عام 2010 مما يعني النجومية في عالم الدراجات الهوائية.

وبعد عامين فقط، وفي عمر العشرين تعرض عبد الله لإصابة مدمرة بعد اصطدامه بإشارة طريق أثناء التدريب .

وبعد الإصابة خضع لأكثر من 30 عملية جراحية في الإمارات العربية المتحدة ومع أخصائيين في ألمانيا ، لكنه لم يستعيد استخدام ذراعه اليمنى ولكن عبدالله لم يستسلم لذلك وعاد الى الساحة الرياضية .

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم