مشاريع مستقبلية

تطوير أكبر حي صيني في الشرق الأوسط من إعمار

الترويج للسياحة والتعليم والتجارة والاستثمار بين الإمارات والصين

عين دبي – مشاريع مستقبلية

تستعد إعمار، لتطوير أكبر حي صيني في الشرق الأوسط ضمن خور دبي، وذلك بهدف المساهمة في تعزيز الروابط الوثيقة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والصين.ستقوم إعمار، بتطوير أكبر حي صيني ضمن المنطقة التجارية في خور دبي، الوجهة الممتدة على مساحة 6 كيلومترات مربعة والتي يمكن الوصول إليها خلال 10 دقائق فقط من كل من مطار دبي الدولي وبرج خليفة.

تطوير أكبر حي صيني في الشرق الأوسط من إعمار
تطوير أكبر حي صيني في الشرق الأوسط من إعمار

هذا وتحتل المنطقة التجارية موقعاً مركزياً في خور دبي، الوجهة التي ستحتضن برج خور دبي المرتقب بالإضافة إلى العديد من المرافق والخيارات العصرية المميزة، وبجوار مياه الخور، تتوزع منازل خور دبي ذات التصاميم الأنيقة والإطلالات على الأفق العمراني للمدينة أو الواجهة المائية أو محمية رأس الخور للحياة الفطرية التي تمثل موطناً لأكثر من 450 فصيلة من الحيوانات والطيور المهاجرة، بما في ذلك طيور النحام الوردي.
كما ستفتتح إعمار، ثلاثة مكاتب متخصصة في كل من بكين وشنغهاي وغوانغجو، وهي المدن التي تربطها بدبي رحلات يومية عبر طيران الإمارات، حيث ستعمل المكاتب الثلاثة على الترويج للسياحة والتعليم والتجارة والاستثمار بين دولة الإمارات العربية المتحدة والصين.
هذا وستقوم إعمار بتوسعة نطاق علامتها التجارية الفاخرة للفنادق والشقق الفندقية العنوان للفنادق والمنتجعات إلى الصين، وتجري في المرحلة الراهنة نقاشات لتشغيل فنادق تحت مظلة العلامة التجارية في أبرز المدن الصينية، نظراً للمكانة المميزة والاهتمام الواسع الذي تحظى به فنادق العنوان بين السياح الصينيين.
يذكر أنّ توسع إعمار إلى الصين، يأتي رافداً لمبادرات حزام واحد، طريق واحد التي أعلن عنها الرئيس الصيني والتي سيكون لدولة الإمارات العربية المتحدة دور كبير فيها، بالإضافة إلى الاستفادة من برنامجها التطويري الاستثنائي.
هذا وتستند مبادرات إعمار الجديدة التي تركز على الصين على الاستثمارات الصينية القوية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى النمو المتواصل في أعداد الصينيين الذين يزورون الدولة، ولا سيما بعد منحهم ميزة الحصول على تأشيرة الدخول عند الوصول منذ عام 2016.
تجدر الإشارة إلى أنّ الصينيين تعتبر رابع أكبر سوق مورد للزوار إلى دبي، حيث بلغ عدد المسافرين الواصلين إلى الإمارة لأغراض العمل أو السياحة إلى 401 ألف شخص خلال الفترة بين 1 يناير و31 مايو، 2018، بنمو نسبته 9 بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

أضف تعليقك

التعليقات

جاء زوارنا لهذ الموضوع من خلال كلمة

  • مشاريع صينية مستقبلية (1)
الوسوم

مقالات قد تعجبك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق