الفعاليات

تعرف على فعاليات تشكيل في أسبوع دبي للتصميم

عين دبي – فعاليات

يستعد مركز تشكيل الفني للمشاركة في أسبوع دبي للتصميم، حيث سيقدم خلاله أعمال جديدة لمجموعة من المصممين المقيمين في الإمارات العربية المتحدة.


ويعتبر جميع المصممين المشاركين مع “تشكيل” من خريجي برنامج “تنوين” للتصميم، ممن تم عرض منتجاتهم في معرض “أيام التصميم في دبي”، على مدى الأعوام الأربعة الفائتة. فضلاً عن أعمالهم المبكرة التي جرى عرضها لـعامر الدور، ساهر أوليفر سمان، زينب الهاشمي، والمصممون رند عبد الجابر، استديو “موجو” (جمانة طه ومينتالا سعيد)، وزليكة بينيمان، الذين تم تكليفهم بصنع قطع جديدة من الأثاث ووحدات الإنارة.

studio-muju_moza-detail-resized

المصممون

لطيفة سعيد فنانة تصويرية ومصممة إماراتية متعددة الاختصاصات تحرص على تنويع خبرتها في مختلف مجالات التصميم والفنون. وقد قامت لطيفة بتعريف نهجها من خلال الطريقة التي تقوم فيها بهيكلة وإدارة عملية تصميمها مع هدف واحد يتمثل في: التواصل. وباستخدام مجموعة متنوعة من الوسائط، تعمل لطيفة على عدد من المجالات في الفنون الجميلة، والغرافيك، والإعلان، وتصميم المنتجات والعلامات التجارية. وفي السنوات الأخيرة، كرست سعيد وقتها للعمل على التقنيات التقليدية وإعادة إحيائها في سياق معاصر. وتستخدم سعيد نهجاً تجريبياً بطريقة تصورية من خلال المواد والتقنيات التي تستخدمها في أعمالها الفنية والتصميمية. حيث تعتبر التصميم مادة لتعريف الحداثة وشكلاً من أشكال الحفاظ على التراث.

يحدث الآن  مطعم 800 بيتزا يقدم خصم 10% على جميع أطباقه

وينصب الاهتمام الحالي لـ رند عبد الجابر، المولودة في بغداد، على الحد الفاصل بين الهندسة المعمارية، والتصميم، والأبحاث. حيث يستكشف عملها في مراحله المختلفة أنماط التحري والبحث في بيئتها المحيطة بالإضافة إلى العوامل التي ساهمت في تشكيل هويتها الشخصية مثل التاريخ والتراث. تحمل رند درجة الماجستير في الهندسة المعمارية من كلية الدراسات العليا للهندسة المعمارية والتخيط والحفظ في جامعة كولومبيا عام 2014.

وتعمل المصممتان جمانة طه ومينتالا سعيد من «استوديو موجو» معاً منذ عامين، بعد توطيدهما لعلاقة مهنية وثيقة من خلال تعاونهما في عدد من مشاريع التصميم الداخلي واسعة النطاق. وتحرص المصممتان على استكشاف العديد من عمليات استخدام المواد ضمن فضاءات مفعمة بالحيوية لتصميم قطع الاثاث والمنتجات. تقيم المصممتان في الامارات منذ 28 عاما وتهتمان باستخدام المواد والموارد المحلية لإنتاج قطع الاثاث المعدة وفق الطلب.

يحدث الآن  دبي تحتضن أكبر تجمّع لتمارين التحمل ضمن فعاليات تحدي دبي للياقة 2019

وتشير المعمارية والمصممة تالين هزبر إلى عملها على أنه هياكل مؤقتة غير دائمة، بعضها تبنى وتتراكم بصمت وبعضها الآخر يضمحل في مشهده المحيط. وينصب اهتمامها على النطاق الكلي والجزئي للمشاهد الطبيعية الموجودة حيث تحدث بعض السلوكيات. ويحاول عمل تالين إبراز أهمية التصميم داخل النظم الطبيعية، وتجريب المواد لفهم السلوك، وتحدي الخصائص، واستدعاء الهياكل المبنية. وفي عملها، يتم تعريف الوقتية من خلال خلق هياكل عضوية، وأنظمة عضوية تسمح بالنمو العضوي ضمن مجموعة محددة من المعايير التي يمكننا من خلالها التحكم والتنبؤ بنموها وإفساح المجال لوقوع لحظات غير متوقعة. وتتيح عملية تحويل المواد سواء نحو النمو أو الفناء فهم حالة المؤقت هذه الموجودة حولنا وداخلنا.

أما زليكة بينيمان، مصممة المجوهرات الأمريكية اللبنانية، فتجمع بين الجرأة الحية والهشاشة الأنيقة. وتسعى من خلال المقدرات الكامنة للتصميم إلى تمكين الأشخاص والأماكن في أعمالها متعددة النطاقات. وتبذل زليكة جهدها لصنع مجوهرات مستقبلية تشعر الناظر إليها كما لو أنها كانت موجودة دائماً. وتظهر في صلب أعمالها احتراماً للمواد والعملية، باعتبارها تبني على ما مضى مع التطلع للمستقبل.

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

مقالات قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق