الشارقةسينما

حكاية مريم للمخرجة والممثلة الإماراتية جواهر الهرمودي

أفلام من صنع الطلبة

عين الشارقة – سينما

ضمن فعاليات مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل، تم عرض فيلم حكاية مريم، عن فئة أفلام من صنع الطلبة، للمخرجة والممثلة الإماراتية جواهر الهرمودي.

يعتبر فيلم حكاية مريم، توليفة سينمائية تمتد على مدار 13 دقيقة من المشاهد والحوارات المكثفة، التي تسرد من خلالها واقع العيش في دولة الإمارات العربية المتحدة بين زمنين منذ العام 1948 وحتى يومنا الحاضر.

فعاليات مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل
فعاليات مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل

هذا و تسرد جواهر في فيلمها الذي أخرجته بالتعاون مع زميلاتها عائشة المطوع ومهرة النعيمي، فيلم حكاية مريم، الفتاة التي انتقلت من أزقة حيّها القديم، بغمضة عين ، لتجد نفسها في العام 2018 بخفّة ورشاقة سينمائية استطاعت من خلالها أن تروي حكايتها مع الزمن.
وبنقلة إخراجية واحدة تجد مريم نفسها قد انتقلت إلى إمارة دبي، المدينة المتوهجة ، حيث وقفت محاطة بالحياة السريعة والمباني العالية والسيارات التي تكتظ بها الشوارع، تلاحقها الوجوه ، وتسير حافية القدمين على أرض لم تعتد المشي عليها من قبل ، تحاول أن تترجم ما تراه، تقف مندهشة بالأضواء الساطعة والأصوات التي تضجّ مسامعها ، تبتعد وتقترب من المشهد ، تحاول أن تجيب عن أسئلة كثيفة لكنها تعجز .
هذا وقد نجحت جواهر الهرمودي، طالبة جامعة زايد المتخصصة في مجال التواصل عبر الأفلام والفيديو ، في تقديم خلطة سينمائية متناغمة، مليئة بالمشاهد والصور ، حيث استطاعت من خلالها أن تترجم الفروقات بين زمن وآخر وأن تصوّر مرحلة مهمة من مراحل التقدم الذي تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة منذ ما قبل قيام الاتحاد وحتى يومنا الحالي .

يحدث الآن  نوفو سينما تقدم في صالاتها بالإمارات عشرة تذاكر سفر للفائزين المحظوظين

تجدر الإشارة إلى أنّ فيلم حكاية مريم، يتحدث عن إيقاعات الزمن ، وكيف يمكن للإنسان أن يشعر بالاختلاف الطفيف إذا شاهد الفروقات بين الماضي والحاضر.

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

مقالات قد تعجبك