الفنادقالمطاعم والمقاهيمطاعم أوروبية

خصم درهم إماراتي مقابل كل عبوة بلاستيكية في مطاعم ذا ديلي

جميع فروع مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ

عين دبي – مطاعم ومقاهي

أعلنت روڤ للفنادق، أنها ستكافئ ضيوفها الذين يسلّمون العبوات البلاستيكية، لجميع فروع مطاعم ذا ديلي في مختلف أنحاء المدينة للعمل على إعادة تدويرها.تمنح مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ، خصومات على الوجبات الطعام عند إحضار الفوارغ البلاستيكية كل يوم أحد، حيث سيقابل كل عبوة خصم درهم إماراتي واحد على فاتورة المطعم، وبحد أقصى يصل إلى 250 درهماً إماراتياً، لتزيد بذلك من القيمة المضافة التي توفرها كل وجبة لدى روڤ.

مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ
مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ

هذا وسيتم إرسال العبوات البلاستيكية التي يسلمها الضيوف إلى الجهات المختصة والمرخصة لإعادة التدوير في دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي ستقوم بمعالجة البلاستيك لاستخدامه في تصنيع العديد من المنتجات المفيدة مثل الدلاء والأحواض والحُصُر.


مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ
مطاعم ذا ديلي في فنادق روڤ

وضمن هذه المبادرة، سيستبدل ضيوف روڤ العبوات البلاستيكية برصيد مالي، لا يمكن تحصيله نقداً، وإنما يمكن الاستفادة منه في الاستمتاع بتشكيلة ذا ديلي الواسعة من الأطباق بأسعار مخفضة، وذلك في اليوم نفسه الذي يتم فيه تسليم العبوات لدى أيّ من منافذ ذا ديلي في فنادق روڤ في مرسى دبي، ووسط المدينة، والمركز التجاري، والمدينة الطبية.
حيث أنه سواء كان لديكم عبوة واحدة أو مئة، فإن كل مساهمة مهما صغرت تشكل خطوة على الطريق الصحيح نحو تحقيق الاستدامة.
وتأتي هذه الخطوة بعد زيادة التأثير السلبي المرافق للنفايات البلاستيكية، فوفقاً للإحصائيات الصادرة مؤخراً عن يورو مونيتور إنترناشونال، يتم شراء مليون زجاجة بلاستيكية حول العالم كل دقيقة، ويرجّح أن يرتفع هذا الرقم بنسبة 20% بحلول عام 2021. كما يتوقع الناشط لحماية الحياة البحرية هيوجو تاجولم أن يؤدي هذا الارتفاع إلى أزمة بيئية تعادل بخطورتها أزمة التغير المناخي.
تجدر الإشارة إلى أنّ روڤ للفنادق، تعدّ علامة تجارية معاصرة من فئة الفنادق المتوسطة التي تعكس روح مدينة دبي النابضة بالحياة، وهي ثمرة نتاج مشروع مشترك بين شركتي مراس وإعمار العقارية، وتعتبر روڤ للفنادق علامة عصرية موثوقة تتسم بعناصر بعيدة عن التكلف وخدمات عالية الكفاءة تلائم ، الشباب والشابات التواقين لخوض حياة حافلة في المدن ذات الوتيرة المتسارعة.

يحدث الآن  مخيمات صيفية تستحق التجربة قبل بدأ الموسم الدراسي الجديد
أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

مقالات قد تعجبك

زر الذهاب إلى الأعلى