الافضل في المدينة

ما هي عقوبة تسجيل المحادثات الهاتفية في الإمارات؟

عقوبة انتهاك الخصوصية في الإمارات

عين دبي – حول المدينة

هل تعلم أن التسجيل الصوتي لا يعتبر دليل دامغ أمام المحكمة؟! بل يمكن أن يدين الشخص الذي قام بالتسجيل لأنه عبارة عن انتهاك للخصوصية.قد يكون من المقبول في دولة الإمارات العربية المتحدة، إبرام عقود شفوية لكن من الصعب قبولها كدليل دون تقديم أية وثائق أخرى وشهود عيان، ويعود للمحكمة تقدير قبولها أو عدم قبولها.

ما هي عقوبة تسجيل المحادثات الهاتفية في دبي ؟
ما هي عقوبة تسجيل المحادثات الهاتفية في دبي ؟

و حسب المادة 378 من القانون الاتحادي رقم (3) لسنة 1987 من قانون العقوبات بصيغته المعدلة بموجب القانون الاتحادي رقم 34 لعام 2005 يعاقب بالحبس والغرامة أي شخص ينتهك حرمة الأفراد أو الحياة الأسرية الخاصة عن طريق ارتكاب أي من الأفعال التالية :


1- التنصت أو التسجيل أو الإرسال باستخدام أي نظام من أي نوع، أية محادثة عقدت في مكان معين أو عن طريق الهاتف أو أي وسيلة أخرى.

يحدث الآن  توقعات بنجاح موسم السياحة البحرية الجديد 2019 في دبي

2- التقاط أو نقل من أي نظام من أي نوع، صورة لشخص في مكان معين.

تجدر الإشارة الى أن هذا القانون ينطبق على أي شخص ينشر باستخدام اي وسيلة الأخبار أو الصور أو التعليقات المتعلقة بأسرار حياة الناس الخاصة أو العائلية.

ما هي عقوبة تسجيل المحادثات الهاتفية في دبي ؟
ما هي عقوبة تسجيل المحادثات الهاتفية في دبي ؟

و من جهة أخرى فالموظف العمومي إذا قام بالأفعال التي سبق وذكرناها، يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سبع سنوات وغرامة بناء على سلطته الوظيفية.

يحدث الآن  توقعات بنجاح موسم السياحة البحرية الجديد 2019 في دبي

وفي جميع الأحوال، تصادر المحكمة الأنظمة والأدوات الأخرى المستخدمة في الجريمة وتطمس أو تدمر التسجيلات الموجودة.

تجدر الإشارة إلى أنّ القضاء الاتحادي في دولة الإمارات العربية المتحدة انطلق عام 1973، بعد صدور القانون الاتحادي رقم (10) لسنة 1973 بشأن إنشاء المحكمة الاتحادية العليا، ويضم القضاء الاتحادي المحكمة الاتحادية العليا ومحاكم اتحادية ابتدائية ومحاكم اتحادية استئنافية .

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

مقالات قد تعجبك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق