الفعالياتمهرجانات

سول دي إكس بي تتفق مع كاديلاك لتقديم أفضل العروض في مجال الفن

عين دبي – فعاليات

أعلن مهرجان “سول دي إكس بي” اليوم، عن تعاون طويل الأمد مع كاديلاك شراكتهما الناجحة للعامين الماضيين في إحياء فعاليات مهرجان الاحتفال بثقافة الشارع الذي تجري فعالياته سنوياً في دبي.

وسيتم تعزيز التعاون ما بين علامة كاديلاك الفاخرة و”سول دي إكس بي” في إطار اتفاق خاص يشهد شراكة متميزة تمتد حتى العام 2019، وسيتركز هذا التعاون على تقديم أفضل العروض الخاصة بثقافة الشارع على المستوى العالمي لمجتمع الشرق الأوسط، وذلك من خلال الفن، والموسيقى، والأزياء.

ومنذ إطلاق نشاطاته السنوية في دبي، شهد مهرجان “سول دي إكس بي” نمواً سريعاً وتطوراً كبيراً جعلت منه منصة هامة ذات شهرة استثنائية متخصصة في المجال الثقافي. ويلعب هذا المهرجان، الذي يتم تنظيمه عادة في نهاية العام بدبي على مدى ثلاث ليال ويومين، دوراً ريادياً يجمع بين المهرجان الموسيقي وعرض أزياء موجه للعملاء بشكل مباشر. وفي إطار النمو الملهم لقطاع التصميم والأزياء الذي يشهد تطوراً استثنائياً بمنطقة الشرق الأوسط، يلعب التعاون بين “سول دي إكس بي” وكاديلاك دوراً حيوياً لتطوير مشهد الفن البديل في المنطقة وتنميته بشكل مثير للاهتمام، الأمر الذي يؤدي إلى إيجاد حدود جديدة للثقافة لم تكن معروفة سابقاً.

يحدث الآن  حفل فرقة ام ان جام في دبي

 

ويعتبر هذا العام الثالث على التوالي الذي تتعاون فيه كاديلاك مع “سول دي إكس بي”، حيث شهد العام الماضي من المهرجان إعادة اطلاق علامة أزياء الشارع آر آي بي لندن من جديد وذلك بعد مرور عشرين عاماً على توقفها عن الإنتاج. وساهمت كاديلاك خلال سنوات طويلة في دعم مصممي الأزياء المعروفين والناشئين حول العالم، حيث تَمثل التعاون الأول مع مجلس مصممي الأزياء في أمريكا لمواسم متعددة، وذلك انطلاقاً من تنظيم أسبوع نيويورك للموضة الرجالية الأول على الإطلاق في العام 2015. بعد ذلك، التزمت العلامة الفاخرة بالتعاون مع عدد من مصممي الأزياء، ومن ضمنهم دار الأزياء العالمية المشهورة  Public Schoolالتي أطلقت مجموعة ما قبل الخريف الخاصة بها خلال عرض أزياء أقيم في دبي، بالتزامن مع إطلاق كاديلاك لسيارة كروس أوفر XT5 الجديدة كلياً.

يحدث الآن  مطعم ذا كارفنغ بورد الأمريكي يفتتح أول فروعه في دبي
أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

جهاد محمد

محررة ومترجمة، أجيد اللغتين الفرنسية والإنجليزية، وهواياتي تشمل قراءة الكتب والراوايات، وتصميم الجرافيك، وأعمل في مجال برمجة المواقع.

مقالات قد تعجبك