الوجهاتللأطفال فقط

ثلج الصحراء تقدم أول حلبة تزلج متوازنة بيئياً في الإمارات

عين دبي – وجهات

تفخر ثلج الصحراء، الشركة المتخصصة في صناعة الثلج الاصطناعي ومؤثرات الشتاء في المنطقة، بتقديم أول حلبة خارجية بيئية للتزلج على الجليد في الإمارات العربية المتحدة.

إن تحدي المستحيل وطرح الرؤى الثورية التي تتجاوز المألوف هي من الأسس التي تقوم عليها إمارة دبي. وتجربة مدرسة “نكست جينيريشن” التي يدل اسمها على مفهومها، جديرةٌ بالتأمل، فهي مدرسة الجيل القادم التي تقدم لطلابها رؤية مستقبلية عملية عن التوازن البيئي من خلال حلبة الجليد الاصطناعي المتوازنة بيئياً من شركة غليس.

أقامت شركة غليس هذه الحلبة المميزة على مساحة 200 متر مربع ضمن المدرسة، حتى يستمتع الطلبة برياضة التزلج على الجليد بأسلوب مستدام بيئياً، وإدخال رياضة جديدة إلى مناهجهم بعيدة كل البعد عن جو الصحراء.

وبفضل تكنولوجيا جزيئية معقدة، تعمل حلبة غليس دون حاجة إلى الماء أو الكهرباء، لتوفر نفس مزايا التزلج والانزلاق التي يتيحها الجليد التقليدي. وبالتالي، تقدم حلبات غليس الجليدية مرافق صديقة للبيئة بغض النظر عن المناخ المحيط، بتكلفة معقولة.

وكما يثير المنتج في حد ذاته الدهشة – فهو جليد ليس كالجليد – كذلك يعد تاريخ الشركة المنتجة مدهشاً، فقبل خمس سنوات فقط، ظهرت هذه الشركة الناشئة في السوق كمنتج لحلبات بيئية للتزلج على الجليد، وواصلت تطورها حتى أصبحت رائدة في هذه الصناعة في وقت وجيز. وبكل سعادة يوضح المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة غليس، فيكتور ماير، أسباب النجاح ويرجعها إلى القفزة التكنولوجية وإلى الثقافة غير التقليدية المتبعة في الشركة.

تبيع غليس حلبات الجليد البيئية في أكثر من 70 بلداً في 5 قارات، وتشمل قائمة عملائها البارزين: كوكا كولا، وريد بول، وكازينو وفندق البندقية. وتتراوح مجموعة مشاريعها المنفذة بين أكبر حلبة جليد بيئي في العالم في أذربيجان، إلى حلبات تزلج صغيرة مقامة في الحدائق الخاصة والكراجات والأقبية.

وخلال دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في البرازيل، اجتذبت حلبة جليد غليس أعداداً كبيرة من المهتمين، من بينهم فريق هوكي الجليد الوطني البرازيلي، والرئيس السويسري.

تتمتع شركة “ثلج الصحراء” بثروة من الخبرات في صناعة المؤثرات الشتوية حيث تقدم خدمات احترافية في أنظمة صناعة الثلج الحقيقي، والاصطناعي، والفني، والتي تستخدمها وكالات تنظيم الفعاليات، وصناع أفلام السينما وبرامج التلفزيون، وتجار التجزئة، والمطورون، والأفراد.

ويقع مخزن شركة “ثلج الصحراء” وورشة عملها الفنية ومكاتبها في إمارة دبي، وهي تلبي احتياجات الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بأكملها، حيث تقدم خدماتها لجميع البلدان المجاورة في مجلس التعاون الخليجي ولمصر.

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

جهاد محمد

محررة ومترجمة، أجيد اللغتين الفرنسية والإنجليزية، وهواياتي تشمل قراءة الكتب والراوايات، وتصميم الجرافيك، وأعمل في مجال برمجة المواقع.

مقالات قد تعجبك