محركات

سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10

سيُجهز كل طراز جديد من إنفينيتي بالتقنية الكهربائية

عين دبي – محركات

تستعيد سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10)، روح السيارات السريعة الكلاسيكية بأداء المحركات الكهربائية المتقدمة.

تم الكشف عن هذه السيارة للمرة الأولى في في حدث بيبل بيتش كونكور ديليجانس 2018، حيث تمثل السيارة التجريبية الجديدة تجسيداً فعلياً لخطط إنفينيتي الطموحة في عصر المحركات الكهربائية.

سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10
سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10

اعتباراً من عام 2021 ، ستقدم جميع طرازات إنفينيتي الجديدة مزيجاً من السيارات الكهربائية بشكل كامل ومركبات الطاقة الكهربائية (e-POWER) ليشكل المجموعة الكاملة من المركبات المزودة بتكنولوجيا تقليل الانبعاثات المتوفرة في الأسواق.

سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10
سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10

وتهدف السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) إلى شرح الأشياء التي سيربط السائقون بينها وبين الطرازات الكهربائية التي ستنتجها إنفينيتي. وتعكس إنفينيتي تقاليد أداء السيارات السريعة وستقدم أفضل أداء عبر سياراتها الكهربائية.
هذا واعتباراً من عام 2021، سيُجهز كل طراز جديد من إنفينيتي بالتقنية الكهربائية لنقل الحركة بهدف تعزيز الأداء، ويوفر طراز بروتوتايب 10 نافذة تُطلعنا على رغبة إنفينيتي في تحقيق متعة القيادة والأداء المثير وتوسعة مجموعة المركبات.
فبعد الكشف عن السيارة التجريبية بروتوتايب 9 (Prototype 9 ) للمرة الأولى في عام 2017 في حدث بيبل بيتش كونكور ديليجانس، استعانت إنفينيتي بتراث السيارات لتنطلق نحو المستقبل من خلال بروتوتايب 10 التي تُجسد رؤية مستقبلية حققها مصممو إنفينيتي وتثير الروح الكلاسيكية لسيارات كاليفورنيا.
هذا وتعتبر السيارة التجريبية الجديدة تجسيداً لمستقبل التصميم من الناحية الجمالية وتطوراً طبيعياً للغة التصميم الذي رأيناه للمرة الأولى في سيارة إنفينيتي (Q Inspiration ) و (Prototype 9).
تتوافق المقصورة أحادية المقعد (مقعد واحد، أو monoposto) مع أسلوب إنفينيتي الذي يركز على السائق، وتشير إلى الفرص الجديدة التي تم فتح آفاقاً مميزة لسيارات إنفينيتي عبر اعتماد محركات كهربائية مدمجة ومنصات مرنة للسيارات.
السيارة التجريبية بروتوتايب 10:
تعكس سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) شكل وتصميم السيارات السريعة الكلاسيكية، فقد شهدت الفترات المبكرة في تاريخ السيارات بعض تصاميم السيارات الأكثر إثارة في تاريخ صناعة السيارات.
سيارة سريعة
في عملية ابداع سيارة إنفينيتي التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10)، أعادت إنفينيتي ابداع السيارة السريعة الكلاسيكية بتصميم جميل ومستقبلي، مستوحى من إمكانات المحركات الكهربائية.
وتأتي السيارة التجريبية الجديدة بعد تنفيذ دراستين حول التصميم كشفت عنهما إنفينيتي في الأشهر الـ 12 الماضية: (Prototype 9) التي تم الكشف عنهه في عام 2017 – و السيارة التجريبية (Q Inspiration) التي ظهرت للمرة الأولى في في معرض أمريكا الشمالية الدولي للسيارات عام 2018 في ديترويت.
فبينما قدمت (Prototype 9) الرشيقة وهي سيارة كهربائية من طراز رودستر الكلاسيكية مستوحاة من سيارات الجراند بري ذات العجلات المفتوحة والتي انتشرت في فترة الأربعينات من القرن الماضي، تصوراً تاريخياً بديلاً لإنفينيتي، تركز بروتوتايب 10 (Prototype 10) بشكل قوي على مستقبل العلامة التجارية.
تتميز السيارة التجريبية بجرأتها، وهي مستوحاة من روح السيارات السريعة الكلاسيكية ويثير شكلها ومزاياها العملية متعة القيادة والأداء المدهش، حتى أن المقصورة أحادية المقعد تتوافق مع أسلوب إنفينيتي في تصنيع السيارات التي تركز على السائق. كما تعكس بروتوتايب 10 (Prototype 10) تصميم السيارة التجريبية Q Inspiration لعام 2018 التي قدمت لغة تصميم جديدة لإنفينيتي في عصر المحركات المتقدمة.
إعداد فريق إبداعي عالمي
صُممت السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) تحت إشراف كريم حبيب، المدير التنفيذي للتصميم في شركة إنفينيتي.
شاركت فرق التصميم في إنفينيتي في آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية في تطوير بروتوتايب 10 (Prototype 10) منذ انطلاقة المشروع المستقبلي على مستوى عالمي، وقد تمت إدارة التصميم من قبل مركز تصميم إنفينيتي في اليابان وتطويره رقمياً في المملكة المتحدة.
ترتبط كاليفورنيا ارتباطاً وثيقاً بأسلوب هيكل السيارات السريعة وتظل مركزاً ثقافياً لتعديل السيارات وتصنيعها من قبل الأفراد حتى يومنا هذا.
وتقدم السيارة التجريبية الجديدة بروتوتايب 10 (Prototype 10) سمة فريدة في كاليفورنيا للتعبير عن الذات، سواءاً في التصميم أو في الأداء.
صممت بروتوتايب 10 (Prototype 10) كسيارة سبيدستر بمقعد واحد، وتمنحنا فكرة عن جميع الطرازات الكهربائية المستقبلية من إنفينيتي.

ومن أجل تحقيق معادلة الأداء العالي بأذكى طريقة ممكنة، سيتم استخدام المحركات الكهربائية لتجهيز سيارات إنفينيتي بتسارع مذهل وسرعات مثيرة. ومن خلال التخلص من الحاجة إلى مصادر الشحن الخارجية، ستوفر طرازات E-POWER الفريدة ثقة المدى البعيد لمنحك الراحة في الرحلات الطويلة.
التصميم
خلال عملية تصميم بروتوتايب 10 (Prototype 10)، أردنا استكشاف نظرة إنفينيتي للمستقبل بعد وصول المحركات الكهربائية. وتتواصل فكرة القيادة الصديقة للبيئة في الأسطح المرتبة والمفتوحة، بينما تقدم التفاصيل الهندسية البسيطة صلة مرئية بمفهوم السيارات الكهربائية والقوة المباشرة.
تطور للغة التصميم للسيارة التجريبية (Q Inspiration)
تمثل السيارة التجريبية الجديدة تطوراً مثيراً للغة التصميم الذي رأيناه للمرة الأولى في (Q Inspiration) في عام 2018، حيث تتميز بنظرتها المستقبلية من الناحية الجمالية. وعلى غرار السيارة التجريبية في (Q Inspiration)، تقترح دراسة التصميم الجديدة الاستفادة المثلى من المحرك الكهربائي المتقدم في شكل جديد.
وبينما تحتفظ السيارة التجريبية بالأسطح النظيفة غير المنقطعة التي رأيناها في (Q Inspiration) – السيارة من طراز السيدان كوبيه الطويلة، تقدم بروتوتايب 10 (Prototype 10) فوائد الأداء من المحركات الكهربائية بمواصفات أكثر عملانية لهذا النوع من السيارات.
يتميز تصميم السيارة التجريبية بخطوط واضحة ودقيقة ونسب واثقة، دون عوائق هيكل (Q Inspiration). ومع الجزء الخلفي المكشوف والشكل الهندسي، يشتمل هيكل السيارة على مجموعة من الخطوط المستقيمة المتقنة والواضحة، إضافة إلى الربط بزاوية 90 درجة بين هيكل السيارة والزعنفة خلف رأس السائق. وتتخلل التصميم أشكال حديثة وخطوط مميزة وخارج نطاق المألوف والتي بدونها ستتسم السيارة بطبيعة الهيكل المتدفقة.
هذا تتبع السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) خطوات (Q Inspiration) في تقديم لغة التصميم الجديدة في عصر السيارات الكهربائية، لتقدم ملامح أداء السيارات الكهربائية من أرفع مستوى. وبينما تقدم السيارة التجريبية (Q Inspiration) درجة من الملامح الحسية في أسطحها، تدشن بروتوتايب 10 (Prototype 10) عملية تطوير هذا التصميم مع تعزيز المقصد المستهدف والجرأة.
تصميم مستوحى من السيارات الكهربائية عالية الأداء
تمثل هندسة مركباتنا الكهربائية نقطة تحوّل لفرق التصميم، وهي فرصة لتقديم نسب بديلة بأشكال مختلفة. وتضع لغة التصميم الجديدة الخطوطالسلسة والفعّالة على رأس الأولويات، ويمكننا من خلالها صياغة لغة تصميم جديدة وواثقة.
في حين تعكس أسطح بروتوتايب 10 (Prototype 10) غير المنقطعة والمفتوحة الطبيعة المتصلة لعملية ايصال طاقة المحرك الكهربائي، تتخلل الهيكل خطوط هندسية التي تشير إلى التسارع المفاجئ الذي يتأتى من محرك يستطيع ايصال نسبة 100٪ من عزم الدوران المتوفر فورياً بمجرد الضغط على الدواسة. تمنح الخطوط المستقيمة تعريفاً إضافياً للشبك الأمامي والخطوط الجانبية التي تدخل في أقواس العجلات الخلفية.
وُضعت شارة إنفينيتي في الجزء الأمامي من السيارة وقد غُرزت في الهيكل، مع تجاعيد متعددة على المصدات الأمامية ووسط غطاء المحرك. وتشتمل قاعدة غطاء المحرك على المصابيح الرئيسية الرقيقة للغاية وهي حادة في مظهرها حيث أن توصيل الطاقة مباشر. وعلى خلفية هيكل السيارة الفضي، تم تصميم الجناح الخلفي الأسود في أسفل المصد لتعزيز قوة التشبث السفلية في الأمام، وتوجيه تدفق الهواء تحت الأرضية المستوية تماماً للمركبة.
تتدفق الخطوط المتصلة وأسطح الهيكل السلسة نحو الوراء، وتنتهي عند السطح الخلفي المدبب، كما هو الحال في السيارة التجريبية السابقة (Q Inspiration). ومرة أخرى ، تكون روح الأداء متواجدة في الناشر الهوائي الخلفي الذي يخرج الهواء من تحت السيارة ويوفر تدفقاً انسيابياً فعّالاً بينما تنطلق السيارة بسرعات عالية دون ضجيج تقريباً عبر الرياح.
المقصورة أحادية المقعد (مقعد واحد، أو monoposto)
جذبنتا فكرة عشاق السرعة في السباقات الذين يعدلون سياراتهم للمشاركة في سباقات استثنائية. أصبحت السيارات ذات السقف القابل للطي سيارات رودستر أو سيارات سريعة بعد ازالة السقف، أو عن طريق تركيب زجاج أمامي أصغر حجماً وازاحته نحو الوراء. الكثير منهم قام بتغطية منطقة الراكب لتشكيل سيارة سباق بمقعد واحد.
يشبه تصميم قمرة القيادة فلسفة التصميم الخارجي بأسطح نظيفة متدفقة تخترقها خطوط هندسية. ويتدفق غطاء المحرك بسلاسة نحو المقصورة المفتوحة، ما يلفت الانتباه إلى مقعد السائق وأنابيب التبريد الكبيرة للمحرك الكهربائي. وشجع تصميم السيارة مصممي إنفينيتي على تشكيل مقصورة قيادة أحادية مع التركيز على السائق. يمكن رؤية المقصورة من خارج السيارة الصغيرة التي تختزل جوهر أسلوب إنفينيتي الذي يركز على السائق. وصممت المقصورات الداخلية في سيارات الانتاج من إنفينيتي لتركز عل السائق وتأخذ الركاب بعين الاعتبار، والغرض الوحيد من بروتوتايب 10 (Prototype 10) هو تقديم تجربة قيادة مثيرة. وفي مكان مقعد الراكب، هناك فتحة كبيرة تسمح بتدفق الهواء نحو الجزء الخلفي من السيارة لتبريد المحرك الكهربائي والبطاريات.
استوحي تصميم المقصورة في السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) من سيارات السباق ذات المقاعد الفردية والتي تمكّن السائق من التحكم بشكل كامل مع رؤية واضحة للطريق أمامه وإمكانية الوصول بسهولة إلى أدوات التحكم المريحة، مع الحد الأدنى من التشتت. توصل السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) مفهوم السيارات الكهربائية وأدائها، وزودت المقصورة في هذه السيارة بمقعد السائق فقط، وحزام أمان رباعي النقاط، ودواسة المكابح ودواسة التسارع، وعجلة قيادة عالية التقنية مستوحاة من عالم سباقات السيارات.
تعتبر عجلة القيادة العنصر الأكثر جذباً من الناحية البصرية في المقصورة الداخلية، حيث يتم تثبيتها على دعامات مصنوعة من ألياف الكربون خفيفة الوزن التي تنطلق من هيكل السيارة. ليس هناك حاجة إلى عمود توجيه مُتَدَخِّل نظراً لوجود نظام التوجيه المباشر المتكيّف السلكي من إنفينيتي، والذي يوفر استجابة سريعة لمدخلات التوجيه. ينعكس شكل الدعامات التي تمسك عجلة القيادة في أداة الحماية من الرياح لتغيير اتجاه الهواء ليمر فوق رأس السائق وحوله وفي قنوات التبريد. تلتزم عجلة القيادة ذات القطر الصغير بمبادئ رياضة السيارات، ومع وجود جزء سفلي مسطّح وقبضة مميزة تناسب السائق – و دون تغيير التروس، يقلل المحرك الكهربائي حالات تشتت الذهن. ومثل شعار إنفينيتي الذي يرمز إلى طريق لا متناه، يمتد مركز عجلة القيادة بعيداً عن السائق ليصل إلى شاشة التجهيزات المركزية المدمجة.
تشمل التطعيمات في المقعد المنفرد الجلد الأسود والدرزات الحمراء التي تتطابق مع مركز عجلة القيادة. وتوفر الحشوات الموسعة ومسند منطقة الحوض أقصى دعم جانبي ممكن. رُكب مقعد السائق بشكل منخفض بهدف المساهمة في خفض مركز الجاذبية حيث يمكن رؤية رأس السائق فقط من فوق مستوى الهيكل. ولهذا السبب، أطلق مصممو إنفينيتي على هذا الجانب من بروتوتايب 10 (Prototype 10) اسم حوض الاستحمام
المحركات الكهربائية
تجسيد رغبة إنفينيتي في تطوير طرازات كهربائية توفر متعة القيادة والأداء المذهل والمدى التشغيلي الممتد
تبرز السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) التحوّل نحو السيارات الكهربائية من إنفينيتي. ففي المستقبل القريب، ستقدم سياراتنا أداءً عالياً والمدى التشغيلي الممتد والإدارة الذكية للطاقة
تمثيل فعلي لخطط إنفينيتي الإبداعية والطموحة في مجال السيارات الكهربائية
اعتباراً من عام 2021، ستشمل جميع طرازات إنفينيتي الجديدة محرّكات تعمل بالكهرباء. إن المحركات الكهربائية تمثل تقدماً طبيعياً لأعمال شركة إنفينيتي كعلامة تجارية تضع الابتكار التكنولوجي في قلب أعمالها – وتمثل السيارتان التجريبيتان (Q Inspiration) و(Prototype 10) أحدث خطوتين في تطور العلامة التجارية لتنتج سيارات كهربائية فقط.
وكدليل واضح على خطط إنفينيتي الإبداعية والطموحة التي تهدف إلى جعل سياراتها كهربائية، تقدم السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) تطبيق تقنيات المحركات المستقبلية للعلامة التجارية. وستقدم الطرازات الجديدة اختيارات من السيارات الكهربائية التي تعمل على البطاريات، ومجموعة فريدة بتقنية (e-POWER) التي تركز على الأداء.
ستزيل المركبات الكهربائية من إنفينيتي العديد من العوائق أمام امتلاك هذه السيارات. وستتخلص سيارات (e-POWER) من إنفينيتي على وجه الخصوص من الحاجة إلى مصدر شحن خارجي، ما يعني توفير ثقة المدى البعيد للرحلات الطويلة مع تقديم نفس التجربة الرائعة لقيادة السيارة الكهربائية.
ويبقى الأداء العالي أحد المبادئ الأساسية لإنفينيتي مع تطبيق تقنيات مبتكرة لقيادة السيارات بهدف تقديم أداء رائع. وكما تشير السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10)، ستتيح سيارات إنفينيتي الكهربائية تحقيق التسارع والوصول على سرعات عالية والإدارة الذكية للطاقة.
تقدم المنصات المرنة للسيارات إمكانيات جديدة لتموضع المحركات وتخطيط الشاسيه
توفر السيارات الكهربائية فرصاً جديدة لتصميم وتخطيط سياراتنا. ففي عملية وضع البطاريات والمحركات الكهربائية، أو استخدام محركات صغيرة تعمل بالبنزين، لسنا ملزمين بنفس القيود. تمنحنا السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) فرصة التعرّف على كيفية وضع المحركات الكهربائية في هيكل مدمج وخفيف الوزن وجريء، واستطعنا من خلال ذلك إعادة التفكير في التصميم الأساسي للسيارة .
يقترح التصميم الفريد للسيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) الأسلوب الذي ستتخذه إنفينيتي في هندسة سياراتها الجديدة. توفر محركات إنفينيتي الكهربائية و(e-POWER) مرونة أكبر لمهندسي إنفينيتي في ترتيب الهيكل وتمنح حرية إبداعية جديدة في مهام التصميم.
تشير السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) إلى إمكانات إنفينيتي لاعتماد منصات صلبة ومتجانسة وذات أرضيات مسطحة لدعم جميع سياراتها الكهربائية وتعزيز التوجه الثوري في حقبة جديدة للتصميم وتشكيل الهياكل. في الواقع ، يرجع انخفاض مقعد السائق في شاسيه (Prototype 10) إلى الأرضية المسطحة للسيارة.
ستتيح المنصات المعيارية لإنفينيتي تطبيق محركات (e-POWER) ومحركات المركبات الكهربائية التي تعمل بالبطارية بطرق جديدة ومبتكرة ضمن شاسيهات من جميع الأشكال والأحجام بما في ذلك سيارات السيدان وفئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات (SUV) والسيارات الرياضية. كما توفر السيارات الكهربائية فرصة لتقديم مجموعة متنوعة من المحركات، بما في ذلك نظام إلكتروني جديد للدفع بكامل العجلات تدعمه تكنولوجيا المحركات الكهربائية بهدف المساعدة في تطوير أداء السيارات الكهربائية وتوصيل الطاقة.
يذكر أن السيارة التجريبية بروتوتايب 10 (Prototype 10) مجرد دراسة تصميمية بحتة في هذه المرحلة وتمنحنا ملامح المرونة الكامنة في أسلوب إنفينيتي في تطوير المنصات والمحركات. ويمكن للأنابيب والفتحات في هيكل السيارة تعزيز عملية تبريد مجموعة البطاريات أو المحرك الكهربائي أو حتى تقنية (e-POWER) الفريدة من إنفينيتي والتي تركز على الأداء.

يحدث الآن  عروض مطاعم فندق هيلتون جي بي آر
أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم