أخبار تقنية

تلاعب طابعات ابسون كانون إتش بي بالمستخدمين واستنزاف أموالهم

تدرك هذه المؤسسة أن الشركات الأمريكية تتبع العديد من السياسات من اجل زيادة مبيعات عبوات الحبر التي تربح منها.

جوالك دوت كوم – أخبار تقنية

تمكنت مؤسسة متخصصة في حماية المستهلكين بدولة فرنسا إلى اكتشاف بعض الممارسات السيئة التي تقوم بها الشركة الأمريكية لزيادة مبيعات عبوات الحبر التي تقدمها لطابعاتها.

وفتح الادعاء العام الفرنسي تحقيقا حول معلومات وبيانات قدمتها الشركة المتخصصة في حماية المستهلكين، والتحقيق الذي أكد مصدر قضائي الخميس لوكالة فرانس برس فتحه، بدأ خلال شهر نوفمبر الماضي ويقوده مختصون بحماية المستهلك في وزارة الاقتصاد الفرنسية تحت اشراف مدعين عامين في باريس.

مؤسسة “اوقفوا التقادم المخطط” الفرنسية هي التي تقف وراء هذه الشكاية التي يحقق فيها القضاء الفرنسي وقد أضافت ان هناك شركات تنهج نفس السياسة منها إتش بي وبراذر و كانون  في سبتمبر الماضي معتبرة انها تخدع المستهلكين وتدفعهم لاستبدال عبوات الحبر قبل ان تصبح فارغة.

وتدرك هذه المؤسسة أن الشركات الأمريكية تتبع العديد من السياسات من اجل زيادة مبيعات عبوات الحبر التي تربح منها.

ومن المعلوم أن المستخدم الواحد قد لا يشتري طابعة كل عام بل يمكن أن يستخدم نفس الطابعة لعدة سنوات قد تصل إلى 5 سنوات أو حتى عقد من الزمن، وتريد الشركة المطورة استقطابه لإنفاق المال أكثر على عبوات الحبر التي تنتجها وتوفرها في الأسواق.

وتمارس العديد من الشركات سياسة التقادم المخطط من أجل زيادة مبيعاتها حيث تحدد مدة انتهاء صلاحية المنتج ليكون أمام المستخدم خيار واحد وهو الترقية بشراء منتج جديد، وهي سياسة غير مرغوبة في أوساط المستخدمين بل إن القوانين تحرمها.

ورغم أنها غير قانونية تؤكد العديد من التقارير أنها طريقة رائجة بين الشركات التقنية وهذا يجعل من الطبيعي أن تقوم الشركات الأمريكية التي تطور وتنتج الطابعات أن تقوم بممارستها لزيادة مبيعاتها وتحقيق عائدات جيدة.

ولا يستبعد أن تكون الطابعات التي تقدمها ابسون وكذلك اتش بي إضافة إلى كانون والموجهة للمؤسسات والشركات هي الأخرى تعاني من نفس المشكلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.