شبكات التواصل الاجتماعي

هل بدأ فيس بوك يخسر المستخدمين والزوار؟

قال مارك زوكربيرغ بأن عام 2017 كانت سنة صعبة على الشركة بشكل عام لكنها نجحت في تحقيق العائدات ونمو المستخدمين.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

أعلنت شركة فيس بوك عن النتائج المالية للربع الرابع من 2017، والتي تميزت بارتفاع العائدات والأرباح وبأمور مفاجئة مثل تراجع الفترة التي يقضيها المستخدمين على الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم.

وقالت فيس بوك في بيان رسمي توصل به المستثمرون وكذلك وسائل الإعلام أنها حققت خلال الربع الرابع عائدات وصلت إلى 12.9 مليار دولار أمريكي بارتفاع قدره 48% مقارنة بنفس الربع من 2016.

ومن هذه العائدات الكبيرة حققت الشركة أرباحا وصلت إلى 4.27 مليار دولار أمريكي بنمو وصل إلى 20 في المئة مقارنة بنفس الفترة من العام المنصرم.

بهذه اللغة يبدو كل شيء جيدا بالنسبة لهذه الشبكة الإجتماعية التي تتعرض لتهم أهمها هي استخدامها في التلاعب بالرأي العام وبنتائج الإنتخابات الأمريكية من خلال انتشار الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية بشكل عام.

وقالت الشركة الأمريكية في البيان الرسمي أنه تراجعت الفترة الزمنية التي يقضيها المستخدمين على منصتها، حيث تراجعت مدة استخدام المستخدمين لهذه الشبكة بحوالي 50 مليون ساعة.

وقال مارك زوكربيرغ بأن عام 2017 كانت سنة صعبة على الشركة بشكل عام لكنها نجحت في تحقيق العائدات ونمو المستخدمين.

مشكلة اخرى اعترفت بها الشركة هي أن تزايد المستخدمين النشيطين من 2.07 مليار مستخدم إلى 2.13 مليار مستخدم يوازيه تباطؤ كبير على مستوى نمو المستخدمين النشطين.

وأكدت فيس بوك على أهمية الأخبار والمنشورات الشخصية ونشاط الصفحات العامة بالنسبة لها بعد أيام من تأكيدها بأن الخوارزمية الجديدة التي أطلقتها الشركة ستعطي الأولوية لمنشورات الأصدقاء والعائلة.

وقالت الشركة بأن الخوارزمية الجديدة ستجعل المستخدمين يقضون وقتا أقل لكنه أكثر قيمة وهو ما شكل ازعاجا للمستثمرين حينها، حيث يعلمون أن ابقاء المستخدمين على خدماته هو رأس ماله في الاساس وهو ما يزيد من عائدات الشركة بشكل عام.

الوسوم

مقالات ذات صلة