شبكات التواصل الاجتماعي

صدمة: الإعلانات قادمة إلى واتساب

في وقت سابق من هذا الاسبوع اعترف مؤسس واتساب ان سبب تركه شركة فيس بوك هو رغبة مارك زوكربيرغ بعرض الإعلانات على تطبيق المراسلة الفوري.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

في وقت سابق من هذا الاسبوع اعترف مؤسس واتساب ان سبب تركه شركة فيس بوك هو رغبة مارك زوكربيرغ بعرض الإعلانات على تطبيق المراسلة الفوري.

أكد أيضا انه نادم على بيع تطبيقه الشهير لشركة لا تحترم خصوصية المستخدمين، ولا تأبه بشكل عام لهذا الموضوع.

والآن وفقًا لـ WABetaInfo، الذي لديه سجل في تقديم معلومات دقيقة حول ميزات WhatsApp القادمة، تعمل منصة الرسائل الشائعة حاليًا على جلب الإعلانات إلى إصدار iOS من تطبيقه.

هذا يعني أن الإعلانات ستظهر عند تشغيل القصص التي يستخدمها 450 مليون مستخدم على هذا التطبيق، إضافة إلى ما سبق قد تكون هناك أيضا الرسائل الممولة التي ستصل إلى البريد الوارد للمستخدمين كما هو الحال على ماسنجر.

صحيح أنه يتم تشفير رسائل واتساب وهو ما يعني أن فيس بوك لا يمكنه استخدامها لتعديل البيانات على المستخدمين. ومع ذلك  يمكن للشركة اختيار ربط أرقام الهاتف بملفات تعريف فيس بوك، هذا من شأنه أن يسمح للوسائط الاجتماعية العملاقة بوضع إعلانات مستهدفة تعتمد على أنشطة المستخدم داخل التطبيقات الأخرى.

وصول الإعلانات إلى تطبيق التراسل الفوري يعد صادما للكثير من المستخدمين، لأن الشركة لطالما أكدت على انها لا تخطط لذلك.

عندما استحوذ فيس بوك على واتساب كتب القائمون على الشركة الأمريكية بأن هذا لا يعني أن الإعلانات سيتم بثها على تطبيق المراسلة الفورية، وأنه لن يحدث ذلك.

وأقدمت فيس بوك على إلغاء الاشتراك المدفوع في واتساب وبدأت في العمل على تطوير التطبيق الذي كلفها 21 مليار دولار أمريكي.

والآن مع وصول التطبيق إلى قمة شهرته تعمل الشركة على توفير الحلول للشركات من خلاله، لكن تظل الإعلانات هي الأوكسجين للويب ولم يكن على فيس بوك أن يعد بعدم قدومها إلى التطبيق لأنه سيخلف الوعد عاجلا أم آجلا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.