شبكات التواصل الاجتماعي

فيس بوك قد يدفع لك 7800 دولار أمريكي

قد يكون المستحقون لمستخدمي فيس بوك ما يصل إلى 6000 جنيه استرليني (7800 دولار) كتعويض نتيجة للاختراق الأمني الذي تم الكشف عنه الأسبوع الماضي.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

قد يكون المستحقون لمستخدمي فيس بوك ما يصل إلى 6000 جنيه استرليني (7800 دولار) كتعويض نتيجة للاختراق الأمني الذي تم الكشف عنه الأسبوع الماضي.

وقد أخبر الخبراء القانونيون The Sun أن الأضرار قد تصل إلى “الآلاف” لأي شخص يتأثر بالاختراق، إذا تمكنت من إثبات أنك تشعر بالضيق.

يوم الجمعة الماضي، كشفت فيس بوك أن المتسللين تمكنوا من الوصول إلى 50 مليون حساب على المنصة الإجتماعية الأكبر في العالم.

كان الاختراق الذي وصفه الخبراء بأنه كارثة أمنية ممكنًا بفضل العديد من الأخطاء في أنظمة فيس بوك، والتي تم استغلالها من قبل المخترقين.

كان ذلك يعني أن المهاجمين تمكنوا من تسجيل الدخول كأحدهم مطلقًا، والوصول إلى ملفاتهم الشخصية والصور وقوائم الأصدقاء وحتى الرسائل الخاصة.

وكان فيس بوك قد عمل على إجراء بعض العمليات الاحترازية لحماية 90 مليون مستخدم تم التشكيك في أن المخترقين وصلوا إليها.

في هذا الصدد قال بعض المسؤولون في شركة Slater and Gordon للمحاماة أنه يمكن للمستخدمين المتضررين رفع دعاوي قضائية ضد شركة فيس بوك في أوروبا ومطالبتها بتعويض مادي على ذلك وةفق لقانون GDPR المحمول به في البلاد.

وأضاف أنه سيكون من الممكن تقديم “مطالبة مدنية” بموجب لوائح حماية البيانات الجديدة الخاصة بالاتحاد الأوروبي، والتي دخلت حيز التنفيذ في وقت سابق من هذا العام.

ووفقاً لغاريث، فإن المادة 82 من قواعد القانون الأوروبي تسمح لأي شخص بجلب “مطالبة بالتعويض ضد فيس بوك في حالة تعرضه لأضرار مادية أو غير مادية”.

وتعليقا على قال خبراء قانونيون إن الأضرار التي لحقت بأي شخص تضرر من التسريب وسرقة البيانات، في حال تم إثبات ذلك، فإنه يمكنه أن يحصل على مبلغ يصل إلى 6000 جنيه إسترليني (7800 دولار) كتعويضات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.