شبكات التواصل الاجتماعي

بسبب اهانة ممثلة إماراتية غرامة 300 ألف درهم لأحد مشاهير الشبكات الإجتماعية

تم تغريم مؤثر مشهور على الشبكات الإجتماعية بمبلغ 300 ألف درهم بسبب إهانة ممثلة إماراتية على موقع انستقرام بسبب إصرارها على قرار الحكومة السعودية بالسماح للنساء بقيادة السيارات.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

تم تغريم مؤثر مشهور على الشبكات الإجتماعية بمبلغ 300 ألف درهم بسبب إهانة ممثلة إماراتية على موقع انستقرام بسبب إصرارها على قرار الحكومة السعودية بالسماح للنساء بقيادة السيارات.

كما أمرت المحكمة الرجل بدفع مبلغ 21000 درهم كتعويض مدني مؤقت للضحية عن الأضرار التي لحقت بها.

أصدرت محكمة جنح أبو ظبي الحكم يوم الخميس وأمرت كذلك بحذف مقاطع الفيديو المهينة من حساب انستقرام الإماراتي، كما أمرت المحكمة بإغلاق الحساب لمدة شهرين.

سمعت المحكمة في وقت سابق أن الرجل الإماراتي قد أدلى بالتعليقات المهينة ضد المرأة على حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن نشرت فيديو على انستقرام و سناب شات.

شوهدت وهي تقود سيارة مع نساء سعوديات في قافلة تظهر دعمها للقاعدة الجديدة التي سمحت للسعوديات بقيادة السيارات.

ذكرت وثائق المحكمة الرسمية أن الرجل الذي يتمتع بالكثير من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي، قام في 26 يونيو 2018، بنشر فيديو على انستقرام زعم فيه أنه أهان المرأة الإماراتية للاحتفال بهذه الخطوة الجديدة.

الضحية ، المعروفة باسم “Kashoona”، شخص معروف في دولة الإمارات العربية المتحدة ولديها العديد من المعجبين والمتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي، عملت في العديد من المسلسلات الدرامية وشاركت في سلسلة من الأعمال الفنية.

في جلسة سابقة ، قالت محاميها عبير الدحماني إن موكلها قوضتها الإهانات والتعليقات المسيئة التي أدلى بها المواطن الإماراتي لأن المرأة شخصية عامة وعضو محترم في المجتمع.

وفقا للمحامي، عندما تم الإعلان عن قرار السماح للنساء في المملكة العربية السعودية بقيادة السيارات، شارك موكلها في الاحتفالات كأول امرأة إماراتية تقود سيارة في المملكة العربية السعودية، كانت مع امرأة كويتية وعدد كبير من المشاهير من عدة دول.

قالت الدحماني: “بعد بضعة أيام، فوجئ موكلي برؤية المدعى عليه، وهو شخص مشهور على وسائل التواصل الاجتماعي، قد سجل فيديو يعلق على الحدث الذي نشره على انستقرام”.

يذكر أن القانون الإماراتي يمنع استخدام الشبكات الإجتماعية للسب والشتم وخطاب الكراهية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.