شبكات التواصل الاجتماعي

مارك زوكربيرغ قد يقصى من القيادة التنفيذية لشركة فيس بوك

أيدت عدة صناديق عامة تحتفظ بأسهم في فيس بوك يوم الأربعاء مقترحًا بإقالة المدير التنفيذي مارك زوكربيرغ رئيسًا لها، وقالت إن عملاق وسائل الإعلام الاجتماعية أساء التعامل مع العديد من الفضائح البارزة.

جوالك دوت كوم – شبكات التواصل الاجتماعي

أيدت عدة صناديق عامة تحتفظ بأسهم في فيس بوك يوم الأربعاء مقترحًا بإقالة المدير التنفيذي مارك زوكربيرغ رئيسًا لها، وقالت إن عملاق وسائل الإعلام الاجتماعية أساء التعامل مع العديد من الفضائح البارزة.

واشترك في تقديم الاقتراح امناء صندوق الدولة من ولاية ايلينوي ورود آيلاند وبنسلفانيا ومراقب الحسابات في مدينة نيويورك سكوت سترينغر. انضموا إلى صندوق التحوط Trillium Asset Management، الذي اشتروه في يونيو.

يطالب الاقتراح، المقرر إجراؤه في اجتماع المساهمين السنوي لـ Facebook في مايو 2019، مجلس الإدارة بأن يجعل من دور الرئيس موقعًا مستقلًا.

يلعب فيس بوك دورًا كبيرًا في مجتمعنا واقتصادنا. إنهم يتحملون مسؤولية اجتماعية ومالية لكي يكونوا شفافين، وهذا هو السبب في أن المستثمرين يطالبون بالاستقلال والمساءلة في مجالس إدارة الشركة.

في معارضة الاقتراح، قال فيس بوك إن الرئيس المستقل يمكن أن “يسبب عدم اليقين، والارتباك، وعدم الكفاءة في وظائف المجلس والإدارة والعلاقات”.

وحصل زوكربيرغ على حق التصويت بنسبة 60 في المائة، وفقاً لإحدى الشركات التي تم إيداعها في أبريل / نيسان.

امتلكت صناديق المعاشات التقاعدية لمدينة نيويورك حوالي 4.5 مليون سهم على موقع فيس بوك في 31 يوليو، في حين أن Trillium كانت تمتلك 53000 سهم.

وهذه ليست المرة الأولى التي يظهر فيها اقتراح لإقالة “مارك زوكربيرغ”، إذ كان يوجد مقترح مماثل للمساهمين في عام 2017 ولكنه لم يلق شعبية كبيرة بسبب قوة “زوكربيرغ” داخل الشركة، إذ كان يرى المساهمين أن سيطرة شخص واحد على غالبية القرارات أمر خاطئ.

وكانت أسهم فيس بوك هذا العام قد تضررت بسبب المشاكل المتراكمة حول الخصوصية والأخبار المزيفة وخطاب الكراهية وقضية الاختراق مؤخرا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.