أخبار الهواتف

شركات أندرويد ستدفع 40 دولار لشركة جوجل على كل هاتف تصدره

فرض الإتحاد الأوروبي على جوجل غرامة مالية وصلت قيمتها إلى 5 مليارات دولار على اثر فرضها على المصنعين تنزيل تطبيقات وبرامج محددة على هواتفهم الذكية التي يصنعونها.

جوالك دوت كوم – أخبار الهواتف

فرض الإتحاد الأوروبي على جوجل غرامة مالية وصلت قيمتها إلى 5 مليارات دولار على اثر فرضها على المصنعين تنزيل تطبيقات وبرامج محددة على هواتفهم الذكية التي يصنعونها.

تسمح جوجل الآن للمصنعين باستخدام تطبيقات بديلة تابعة لجهات خارجية بدلاً من Chrome وبحث جوجل ولكن نظرًا لأن Google ستفقد أرباح الإعلانات التي تحصل عليها من هذه التطبيقات، فإنها ستبدأ في فرض رسوم ترخيص لأولئك الذين يتخطون Chrome والبحث ولكنهم لا يزالون يريدون متجر جوجل بلاي على أجهزتهم.

يكشف مستند سري حصل عليه موقع The Verge أن جوجل ستحصّل رسومًا على هؤلاء المُصنعين تصل إلى 40 دولارًا أمريكيًا لاستخدام “Google Mobile Services”، هذه مجموعة من التطبيقات التي تتضمن متجر جوجل بلاي، تبدأ الاتفاقية مع أجهزة أندرويد التي يتم تنشيطها في 1 فبراير 2019 أو بعده، ولن يتلقى المصنّعون الذين لم يثبتوا كروم على هواتفهم بعد الآن حصة من أرباح الإعلانات الناتجة عن هذا التطبيق.

تعتمد رسوم الترخيص الفعلية التي تطلبها جوجل على البلد الذي يتم فيه بيع الجهاز، وكثافة بكسل الهاتف. يتم تقسيم الاتحاد الأوروبي إلى ثلاثة مستويات بواسطة جوجل مع الطبقة العليا المكونة من المملكة المتحدة والسويد وألمانيا والنرويج وهولندا، ستكلف الأجهزة في تلك البلدان ذات كثافة البكسل فوق 500 المنتج 40 دولارًا أمريكيًا لكل وحدة لترخيص خدمات جوجل للجوّال.

ينخفض المقياس المنزلق إلى 20 دولارًا للأجهزة في هذا المستوى الذي يحوي كثافة بكسل تتراوح بين 400 و 500 وحوالي 10 دولارات لهواتف أقل من 400 بيكسل لكل إنش وفي بعض الأسواق، يمكن أن يكون الرسم على الوحدات المنخفضة 2.50 دولار فقط لكل جهاز.

ومع ذلك ، قد لا يضطر بعض المصنعين إلى دفع المبالغ المذكورة أعلاه، ستعرض جوجل على ما يبدو تغطية جزء من تكلفة الترخيص أو حتى جميعها إذا وافق منتج ما على تثبيت كروم وبحث جوجل على أجهزته. سيتم تغطية ذلك بموجب اتفاقية منفصلة بين جوجل والشركة المنتجة للهاتف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.