أخبار الهواتف

آبل تحقق معظم أرباحها من نظام تشغيلها أكثر من برامجها الأخرى

آبل ليست فقط شركة التكنولوجيا الأكثر ربحية، ولكنها أيضا تتصدر المخططات التي تشمل جميع الشركات في جميع أنحاء العالم، مع مجموعة واسعة من المنتجات التي تقدمها آبل من الساعات الذكية إلى أجهزة الكمبيوتر المكتبية

جوالك دوت كوم – أخبار الهواتف

آبل ليست فقط شركة التكنولوجيا الأكثر ربحية، ولكنها أيضا تتصدر المخططات التي تشمل جميع الشركات في جميع أنحاء العالم، مع مجموعة واسعة من المنتجات التي تقدمها آبل من الساعات الذكية إلى أجهزة الكمبيوتر المكتبية، قد يفترض المرء أنها مصدر أرباح آبل القياسية، وهذا صحيح في الغالب ولكن هناك تطور.

بطبيعة الحال، تجلب أجهزة آيفون من آبل أكبر قدر من المال، بعد كل شيء تعد الشركة ثالث أكبر صانع للهواتف الذكية في العالم. ومع ذلك، فإن ما يأتي بعد ذلك، ليس الكمبيوتر المحمول أو جهاز آيباد المحمول، ولكن بدلاً من ذلك، فإنه يمثل الإيرادات المجمعة لخدمات آبل، وتشمل تلك البرامج iTunes و Apple Music و آب ستور وغيرها الكثير.

وفقًا للتقديرات التي جمعها فيليب إيلمر- ديويت، يتوقع المحللون الذين يتابعون عن كثب أبل أن الإيرادات القادمة من خدمات آبل ستصل إلى 10.3 مليار دولار في الربع الأخير من العام المالي 2018، هذا يترجم إلى زيادة 21 ٪ على أساس سنوي.

الأهمية المتزايدة للخدمات كإيرادات هي أمر لا يثير الدهشة، مع تشبع سوق أبل بالأجهزة التي توفر أداءً مناسبًا لفترة زمنية أطول، فإن التحول نحو الإنفاق أكثر على البرامج والترفيه هو نتيجة متوقعة.

آبل تدرك جيدا هذا الاتجاه وتركز الجهود نحو تحسين خدماتها، نظامها البيئي هو بالفعل أحد أهم العوامل التي تحول مستخدمي آبل من التحول إلى علامات تجارية منافسة، ولن تسمح آبل بفساد قبضتها.

سيتم إصدار أرقام الإيرادات الرسمية من قِبل شركة آبل في غضون أيام قليلة، وذلك أثناء تقرير الأرباح المجدول في 1 تشرين الثاني، وسنرى بالضبط مقدار الأرباح التي يولدها نظام آبل المحمول والذي يعمل على أجهزة آيفون و آيباد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.