رأس الخيمة

مستشفى رأس الخيمة ينظم حملة لفحص مرض السكري والقلب وصحة الأقدام

عين رأس الخيمة – فعاليات

أعلن مستشفى رأس الخيمة عن تنظيم حملة خاصة لفحص مرض السكري والقلب وصحة الأقدام في مقره يوم الخميس 18 مايو بالتزامن مع اقتراب حلول شهر رمضان الكريم. حيث يتسبب الصيام بإحداث تغييرات كبيرة على النظام الغذائي وأنماط النوم خلال الشهر المبارك، وبالتالي يحتاج الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة إلى عناية خاصة.

ولمساعدة الناس على تقييم صحتهم قبل حلول الشهر الفضيل، تقام جلسة الفحص الطبي المجانية هذه من الساعة 9:00 صباحاً وحتى 5:00 مساءً وتوفر فحوصات لمؤشر كتلة الجسم وضغط الدم واختبار عشوائي لمستوى السكر في الدم وتخطيط كهربية القلب واستشارات من المختصين. وتسعى الحملة بشكل خاص لتقديم الفائدة للأشخاص الذين تجاوزوا سن الـ 40 ويعانون من آلام في الصدر أو ضغط دم مرتفع أو مرض السكري أو آلام الأقدام التي يسببها مرض السكري.

يحدث الآن  شيك شاك يطلق برجر الفلفل الأخضر الحار لفترة محدودة

وتجدر الإشارة إلى أن شخصاً من بين كل 4 أشخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة يعانون من مرض السكري، في حين كشفت الدراسات أن 1 من كل 5 مرضى يزورون المستشفى بسبب تعرضهم لآلام في الصدر يعانون من مشكلة كامنة في القلب مثل النوبة القلبية. ولسوء الحظ لا ينجح سوى قليل من الناس بقراءة العلامات بالشكل الصحيح، وغالباً ما يهملون آلام الصدر لاعتقادهم بأنها لا تعدو عن كونها آلام حموضة في المعدة.

كما يحتاج المرضى الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم إلى الإرشاد المناسب قبل البدء بالصيام المطول لشهر كامل. حيث أصبح ارتفاع ضغط الدم مرضاً شائعاً للغاية بين الأشخاص في الأربعينات من العمر، ويعاني حوالي ثلث الرجال وربع النساء الذين تتراوح أعمارهم بين 45-54 عاماً من ارتفاع ضغط الدم حول العالم. وعلى اعتبار أنه مرض غير مصحوب بأعراض لكنه في نفس الوقت يرتبط بشكل قوي مع مرض السكري وأمراض القلب، يمكن أن يساعد الفحص المنتظم المرضى على إبقاءهم تحت المراقبة. ينصح الأطباء المرضى بمراقبة ضغط الدم بشكل مستمر خلال شهر رمضان المبارك واتباع نظام غذائي صارم يخلو من أية أطعمة تحتوي على كميات عالية من الملح والسعرات الحرارية.

يحدث الآن  فندق بالاس وسط المدينة يحصد نخبة من أهم الجوائز في قطاع الضيافة

وفي سعيه لتعزيز الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة، يجري مستشفى رأس الخيمة عدة فحوصات طبية وحملات توعية بشكل منتظم. كما أدخل المستشفى العديد من حلول الرعاية الصحية من الناحيتين التكنولوجية والموارد البشرية ذات الخبرات العالية إلى البلاد.

أضف تعليقك

التعليقات

الوسوم

جهاد محمد

محررة ومترجمة، أجيد اللغتين الفرنسية والإنجليزية، وهواياتي تشمل قراءة الكتب والراوايات، وتصميم الجرافيك، وأعمل في مجال برمجة المواقع.

مقالات قد تعجبك